بَابِ َنقِْل حَرَكََةِ اُلهَمْزِ إِلَى الَّسَّاكِنِ قَبْلَهْ

قال العلامة المتولي رحمه الله في منظومته

سِوَى حَرْفٍ مَدٍّ وَاحْذِفِ الهَمْزَ مُسْهِلَا
وَ حَــرِّكْ بِشَكْلٍ الهَمْزِ سَاكِنَا اخِــرا
بَــدَأْتَ كَالأُولَـــى ثَلِّثَنْــهُ وَ أَهْمِــلاَ
وَبـــَدْءٌ بِهَمـــزٍ الوَصْلِ أَوْلَى وَانْ بِــه
وَفِـــي عَـــادَا الأُولــَى بِادْغَامِـهِ تـــَلا
سِـــوَى قَصْـــرِهْ انْ تَبْتَدِئـــْهُ بِدُونــــِهِ
كِتَابِيــــهِ انِـــي وَ السُّكُــوتَ تَفَضّــــَلاَ
وَرِدْءاً بِنَقـــْلٍ ثُمَّ وَجْهَـــانِ جَـــــاءَ فَي
وَيَسْكُــــتُ فِيهِ مَنْ بِالإِسْكَــانِ قَدْ تَـــلاَ
وَمَــــنْ يَــرُو فِيـــهِ النَّقـــْلَ أَدْغَمَ مَالِيَهُ

تعريف النقل

لغة: تحويل وتغيير الشيء من مكانه.
اصطلاحا: نقل حركة همزة القطع إلى الساكن قبلها مع حذف الهمزة و ذلك بغرض التخفيف .

شروط النقل

1- أن يكون الحرف المنقول إليه حركة الهمزة ساكنا .
2-أن يكون الحرف الساكن صحيحا وليس حرف مد .
3- أن لا يكون الحرف المنقول إليه ميم جمع لان مذهبه فيها الصلة إذا جاء بعدها همزة قطع مثاله : (وخلقناكم أزواجا)
4-أن يكون الساكن آخر الكلمة والهمزة في بداية الكلمة التالية ( أي لانقل في نحو : قرءآن ـ مسئولا )

الشاهد :
وحرك لورش كل ساكن أخر *** صحيح بشكل الهمز واحذفه مسهلا.

الكلمات التي ينقل إليها إما :

1. موصولة ( لام التعريف ) : ( الأنهار ـ الأرض )
2. أو صحيح مفصول : ( قد أفلح ـ قالت أولاهم ـ من ءامن )
3. التنوين ( عذابٌ أليم )
4. حرف اللين : ( ابني ءادم ـ خلوا إلى )

ملاحظات عن لام التعريف

إذا جاءت قبل همزة القطع ففي الابتداء بها وجهان:
1- البدء بهمزة الوصل لعدم الاعتداد بالحركة العارضة للام :
الأنهار ـــــ الَنهار
2- باللام مباشرة و تحذف همزة الوصل: الأنهار ـــــ لَنْهار

ملاحظـــة
1. الارض : عبارة عن أل : حرف + أرض : كلمة ، ولكنها متصلة رسما

1. كلمة الأرض ونحوها عند الابتداء بها لنا وجهان :
• فإما أن نعتد بالأصل فنأتي بهمزة وصل وهو الأولى : الرض ،
• وإما أن نعتد بالحركة العارضة فنبدأ باللام فنقول : لرض

3. لا نقل إلى ميم الجمع لأن الأصل فيه الصلة ،
وكذلك لانقل لورش إذا كان الساكن حرف مد
مثل “قولوا ءامنا” أو “في أنفسكم” أو “خلقناكمُ أزواجا”

ملاحظة :
1. إذا ابتدأت بهمزة وصل في نحو ( الاولى ـ الاخرة ) كان لنا ثلاثة البدل اعتدادا بالحركة الاصلية.
* أما إذا ابتدأت باللام فلنا القصر فقط اعتدادا بالحركة العارضة. (لولى لاخرة)

,,, 2. ( عادا الأولى ) بسورة النجم ,,,

(عادا الأولى) طبق فيها ورش حكمين

الحكم الأول : في (الأولى ) تنقل حركة الهمزة التي هي الضمة إلى الساكن الذي قبلها وهو لام التعريف مع حذف الهمز فتلفظ (لولى—-عاداً لولى)

مع مراعاة الاتيان بثلاثة البدل وصلا مع تقليل ذات الياء قولا واحدا لأنها رأس آية من سورة النجم

الحكم الثاني : في (عاداً لولى) يطبق ورش حكم الإدغام إدغام كامل بغير غنة فتلفظ (عاد لُّولى)

,,, استثناءات نقل حركة همزة القطع إلى الساكن الصحيح الذي قبلها ,,,

1. كلمة ( ردءا ) في سورة القصص

ينقل ورش حركة الهمز إلى الساكن قبلها ( الدال ) برغم وقوعهما من كلمة واحدة رواية فتنطق ( رداً )

3. لفظ (كتابيه)بسورة الحاقة له وجهان ( النقل ـ ترك النقل )

” فَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِيَمِينِهِ فَيَقُولُ هَاؤُمُ اقْرَؤُوا كِتَابِيهْ {19} إِنِّي ظَنَنتُ أَنِّي مُلاقٍ حِسَابِيهْ {20} فَهُوَ فِي عِيشَةٍ رَّاضِيَةٍ {21} فِي جَنَّةٍ عَالِيَةٍ {22} قُطُوفُهَا دَانِيَةٌ {23} كُلُوا وَاشْرَبُوا هَنِيئًا بِمَا أَسْلَفْتُمْ فِي الأَيَّامِ الْخَالِيَةِ {24} وَأَمَّا مَنْ أُوتِيَ كِتَابَهُ بِشِمَالِهِ فَيَقُولُ يَا لَيْتَنِي لَمْ أُوتَ كِتَابِيهْ {25} وَلَمْ أَدْرِ مَا حِسَابِيهْ {26} يَا لَيْتَهَا كَانَتِ الْقَاضِيَةَ {27} مَا أَغْنَى عَنِّي مَالِيهْ {28} هَلَكَ عَنِّي سُلْطَانِيهْ {29} خُذُوهُ فَغُلُّوهُ {30} “

وعليه :
• نقل الحركة : كتابيه إني ← يترتب عليها ← إدغام ماليه هلك وصلا
• إسكان الهاء وترك النقل : كتابيه إني ← يترتب عليها ← السكت ماليه هلك وصلا

بمعنى :
” كتابيه إني ” لدينا هاء السكت الساكنة وبعدها همزة القطع مكسورة يجوز فيها الوجهان :

* “كتابيه ” مع تسكين الهاء ثم” إني ظننت” ويترتب عليه الإظهار بالسكت في”ماليه هلك عني..”
* أو نقل حركة همزة القطع التي هي الكسرة إلى هاء السكت الساكنة فتلفظ كتابيهِّني بكسر الهاء وعليه يترتب الإدغام في”ماليه هلك عني” بحيث تلفظ ماليهَّلك بتشديد الهاء المفتوحة وهذا ما يسمى بإدغام المثلين.

والوجه المقدم عند ورش هو ترك النقل

الشاهد:
ونقل ردا عن نافع وكتابيه .. بالاسكان عن ورش أصح تقبلا

الإستفهام المكرر

,,, الإستفهام المكرر ,,,

تعريف :
الاستفهام المكرر هو كل موضع تكرر فيه لفظ الاستفهام على التعاقب في آية واحدة أو كلام واحد نحو:
في سورة الرعد [5]:
1/ أ َء ِذا كنا ترابا 2/ أ ءِنا لفي خلق جديد


المواضــــع:
عدد المواضع التي ورد فيها الاستفهام من هذا النوع أحد عشر موضعا في القرءان الكريم وهي :

- في الرعد:
أءذا كنا ترابا أءنا لفي خلق جديد” الآية [5] ؛

- في الإسراء موضعان :
أءذا كنا عظاما ورفاتا أءنا لمبعوثون خلقا جديدا” مرتــين، الآية[49] / [98 ] ؛


- في المومنين :
أءذا متنا وكنا ترابا وعظاما أءنا لمبعوثون”، الآية [82] ؛

- في النمل :
أءذا كنا ترابا وءاباؤنا أئنا لمخرجون”، الآية [67] ؛

- في العنكبوت:
إنكم لتأتون الفاحشة ما سبقكم بها من أحد من العالمين أئنكم لتأتون الرجال”، الآية [28] ؛

- في السجدة:
أءذا ضللنا في الأرض أءنا لفي خلق جديد” ، الآية [10] ؛

- في الصافات موضعان:
أءذا متنا وكنا ترابا وعظاما أءنا لمدينون” ، الآية [16] / [53] ؛

- في الواقعة :
أءذا متنا وكنا ترابا وعظاماأءنا لمبعوثون أو ءآباؤنا الأولون”، الآية [47] ؛

- في النازعات:
أءنا لمردودون في الحافرةأءذا كنا عظاما نخرة”، الآية [10] .

,,, الحكــــم ,,,

اختلف القراء –رحمهم الله- في هذه المواضع الأحد عشر من حيث الاستفهام و الخبر في اللفظ ومن حيث أصل كل واحد منهم في باب التقاء الهمزتين كل على أصله.

,,, قرأ ورش بالاستـفهام في اللفظ الأول
وبالإخبـار في اللفظ الثاني في تسعة مواضع وهي,,,

الموضع:
اللفظ الأول – استفهام-
اللفظ الثاني – إخبار-

الرعد 5 :
أءذا كنا ترابا
إنا لفي خلق جديد

الإسراء موضعان 49/98 :
أءذا كنا عظاما ورفاتا
إنا لمبعوثون خلقا جديدا

المومنين 82 :
أءذا متنا وكنا ترابا وعظاما
إنا لمبعوثون

السجدة 10 :
أءذا ضللنا في الارض
إنا لفي خلق جديد

الصافات موضعان 16/53 :
أءذا متنا وكنا ترابا وعظاما
أءذا متنا وكنا ترابا وعظاما
إنا لمبعوثون
إنا لمدينون

الواقعة الآية 47 :
أءذا متنا وكنا ترابا وعظاما
إنا لمبعوثون أوَ ءابآؤنا الاولون

النازعات 10:
أءنا لمردودون في الحافرة
إذا كنا عظاما نخرة

يعكس ورش أصله في الاستفهام المكرر في موضعين وهما “النــــمل” و”العنـــــكبوت” فيقرأ:
- بالإخـبـــار في اللفـــــظ الأول
و بالاستــفهام في اللفـــظ الثاني.



الموضع:
اللفظ الأول – إخبار-
اللفظ الثاني – استفهام-

النمل 67 :
إذا كنا ترابا وءاباؤنا
أئنا لمخرجون

العنكبوت 28 :
إنكم لتاتون الفاحشة ما سبقكم بها من أحد من العالمين
أئنكم لتاتون الرجال

,,, ملخص الدرس ,,,

- ورد الاستفهام المكرر في أحد عشر موضعا بالقرءان الكريم وقرأه ورش –رحمه الله- بالاستفهام في اللفظ الأول وبالإخبار في اللفظ الثاني إلا في موضعي “النمل” و”العنكبوت” فيعكس بالإخبار في اللفظ الأول وبالاستفهام في اللفظ الثاني.

- حكم التقاء الهمزتين عند الاستفهام التحقيق في الأولى والتسهيل في الثانية بين الهمز والياء المدية.

:ملاحظة هــامة :
تعُد شيختنا الفاضلة درس الاستفهام المقـرر من باب الفرشيات وليس من باب الأصــول

الهمزتان من كلمتين

الهمزتان من كلمتين :

1-تعـريــف:

يراد بهما همزتا القطع المتلاصقتان وصلا الواقعتان في كلمتين. بأن تكون الهمزة الأولى آخر الكلمة والثانية تكون أول الكلمة التي تليها.
فقولنا همزتا القطع: احتراز مما لو كانت إحداهما همزة وصل مثل قوله تعالى:{فمن شاء اتخذ} {مَا شَاء الله}
وقولنا المتلاصقتان: خرج به ما لو إذا فصل بينهما فاصل كما في قوله تعالى:{السُّوأى أن كذبوا}
وخرج بقيد وصلا: ما إذا وَقِف على الأولى وابتدئ بالثانية، فلا يكون فيهما إلا التحقيق.

والهمزتان في هذا الباب قسمان:
متفقــــتان في الحركة نحو: جاءَأَمرنا – أولياءُأُولئك – هؤلاءِإن كنتم صادقين
مختلفتان في الحركة نحو: جاءأمـــة – الفقراءإلــــى – السماءءاية

أولا – المتفقتان في الحركة

,,, الـقـاعـدة ,,,
يقرأ ورش رحمه الله تعالى بتحقيق الهمزة الأولى دائما ، وله في الثانية وجهان:
أولا ـ التسهيل : وهو النطق بالهمزة الثانية بينها وبين حرف المد المجانس لحركتها.
ثانيا ـ الإبدال : وهو إبدال الهمزة الثانية حرف مد مجانس لحركة ما قبلها.


شرح القاعدة:
الهمزة الأولى دائما محققة عند ورش، والعمل والتغيير يكون على الهمزة الثانية، وتغييرها يكون بأحد أمرين:

أولا ـ التسهيل:
المفتوحتان: يسهل الهمزة الثانية بينها وبين الألف، نحو:{السفهاءَ أموالكم}
المكسورتان: يسهِّل الهمزة الثانية بينها وبين الياء نحو: {من السَّماءِ إِلى الأرض}
المضمومتان: يسهل الهمزة الثانية بينها وبين الواو ووردت في موضع واحد فقط في {أولياءُ أولئك}


ثانيا ـ الإبدال:

على وجه إبدال الهمزة الثانية حرف مد، لا بد من مراعاة حركة الحرف الذي بعدها، وما بعد الهمزة المبدلة إما أي يكون متحركا، أو ساكنا.

  • وإذا كان متحركا إما أن تكون حركته أصليه أو عارضة.

  • وإذا كان ساكنا إما أن يكون الساكن حرفا صحيحا أو غير صحيح (حرف مد )

    فاجتمع عندنا أربع حالات:

1/ أن يكون بعدها حرف متحرك حركة أصلية: مثال: “جاءَ أَجلهم” والحكم هنا الإبدال بالألف مع القصر لأنه لا يوجد ما يوجب زيادة المد عن مقداره الطبيعي.

2/ أن يكون بعدها متحرك بحركة عارضة: والتحريك يكون من أجل التخلص من التقاء ساكنين أو من أجل النقل وهذا ورد في ثلاث مواضع فقط وهي:

- سورة النور آية 33 : “على البغاء إنَ أردن تحصنا” الحركة عارضة بسبب النقل

- سورةالأحزاب الآية 32 في قوله تعالى: “من النساء إن ِ اتقيتن” تحركت النون الساكنة هنا لالتقاء الساكنين.
- سورة الأحزاب آية 50 : “للنبيء إنَ أراد” تحركت النون الساكنة بسبب نقل حركة الهمزة إليها .

الحكم: له في المواضع الثلاثة تسهيل الهمزة الثانية بينها وبين الياء، أو إبدالها ياءا:
مع القصر اعتدادا بالحركة العارضة .

ومع الإشباع اعتدادا بالأصل وهو السكون.

حالة خاصة: وله في موضع النور وجه آخر وهو إبدالها ياء خالصة خفيفة الكسر.
ففي قوله تعالى: “على البغاء إنَ أردن تحصنا” أربعة أوجه:

1-التسهيل بينها وبين الياء المدية.
2-الإبدال مع الطول اعتدادا بالحركة الأصــــلية.
3-الإبدال مع القصر اعتدادا بالحركة العارضة.
4-الإبدال بياءخالصة خفيفة الكسر.


3/أن يكون بعدها حرف ساكن صحيح: أي ليس حرف مد، تبدل الهمزة الثانية حرف مد من جنس حركة ماقبلها مع الإشباع 6 حركات من قبيل اللازم لوجود الساكن .

نحو: {شاءَ أَنشره} {جاء أمْرنا}.

حالة خاصة: وفي موضع {هؤلاء إن كنتم صادقين} بسورة البقرة الآية 30 وجه ثالث وهو إبدالها ياء خالصة خفيفة الكسر. فحاصل الأوجه في الآية ثلاثة:

1-التسهيل بينها وبين الياء المدية.
2-الإبدال بياء مدية ويكون المد عليها بالطول.
3-الإبدال بياء خالصة مكسورة كسرا خفيفا.

4/ أن يكون بعد الهمزة المبدلة حرف مد: وهذا ورد في موضعين وهما:

{فَلَمَّا جَاء ءالَ لُوطٍ الْمُرْسَلُونَ } [الحجر: 61]
وقوله: {وَلَقَدْ جَاء ءالَ فِرْعَوْنَ النُّذُرُ } [ القمر:41]

فعلى إبدالها ألفا يجتمع لدينا ساكنين ( الألفين المبدلة والأصلية ) وعلى هذا يتعين إما:

  • حذف إحداهما ( جاءاال لوط ــــ جاءال لوط )
  • أو إدخال ألف ثالثة للفصل بينهما ( جاءااال لوط )

فعلى الأولى يتعين القصر وعلى الثانية يتعين الإشباع .

ففي الهمزة الثانية خمسة أوجه، ثلاثة أوجه البدل مترتبة على وجه التسهيل (بدل مغير بالتسهيل)، ووجهان مترتبان على الإبدال:

-الوجه الأول : التسهيل مع قصر البدل
-الوجه الثاني: التسهيل مع توسط البدل.
-الوجه الثالث: التسهيل مع طول البدل.
-الوجه الرابع: الإبـــدال مع القصر.
-الوجه الخامس: الإبدال مع الطول.

ثانيا – المختلفتان في الحركة

صور التقاء المختلفتين في الحركة :

الحالات الممكنة للالتقاء همزتين مختلفتين في الحركة هي:

1- أن تكون الأولى مفتوحة والثانية مكسور = ءَءِ
2- أن تكون الأولى مفتوحة والثانية مضمومة = ءَءُ
3- أن تكون الأولى مكسورة والثانية مفتوحة = ءِءَ
4- أن تكون الأولى مضمومة والثانية مفتوحة = ءُءَ
5- أن تكون الأولى مضمومة والثانية مكسورة = ءُءِ
6ـ أن تكون الأولى مكسورة والثانية مضمومة = ءِءُ فهذه الحالة لم ترد في القرآن الكريم

قاعدة ورش في هذا الباب:

  • إذا كانت أولى الهمزتين مفتوحة فإن ورشا يسهل الثانية.
  • وإذا كانت ثانية الهمزتين مفتوحة فإن ورشا يبدلها ياءً مفتوحة إذا كانت الهمزة الأولى مكسورة. وواوا مفتوحة إذا كانت الأولى مضمومة.
  • وله الوجهان التسهيل وإبدالها واو مكسورة إذا كانت الأولى مضمومة والثانية مكسورة.
يلخص هذه القاعدة قول الناظم:

فتح الاولى سهلِ ,,,,,,, فتح الاخرى أبــدلِ

غيــر فتح سهــل ,,,,,,, وكذلك أبدل


شــرح القــاعـــدة:

بالتأمل في الحالات الخمس الواردة في القرآن فإنها تؤول إلى حالات ثلاث:

1-الهمزة الأولى مفتوحة :(ءَ-ءُ)(ءَ-ءِ) فحكمها تسهيل الثانية منها:

  • بينها وبين الواو إذا كانت الثانية مضمومة نحو : “جاءَ أُمة”

  • و بينها وبين الياء إذا كانت الثانية مكسورة نحو: “تفيءَإلى”-

2-الهمزة الثانية مفتوحة: (ءُ-ءَ)(ءِ-ءَ) فحكمها إبدال الثانية منهما:

  • إبدالها واوا مفتوحة إذا كانت الهمزة الأولى مضمومة نحو “وياسماءُأَقلعي” – “الملأُأفتوني” – “لهم سوءُأعمالهم”
  • إبدالها ياءً مفتوحة إذا كانت الأولى مكسورة نحو: “وعاءِ أَخيه” – ” من السماءِ ءاية” – “أبناءِ أخواتهن”

3-إذا كانت الأولى مضموة والثانية مكسورة (ءُ-ءِ) ففي الثانية الوجهان:

  • تسهيلها بينها وبين الياء.
  • إبدالها واوا خالصة مكسورة

نحو: ” يا زكرياءُ إنا” – “انتم الفقراءُ إلى” – “… السوءُ إن أنا إلا نذير”


الهمزتين المتفقتين في الحركة من كلمتين

تنزيل ملف الهمزتين من كلمتين

الهمزتين من كلمتين ـ 1

الهمزتين من كلمتين ـ 1

الهمزتين من كلمتين ـ 2

الهمزتين من كلمتين ـ 2

الهمزتين من كلمتين ـ 3

الهمزتين من كلمتين ـ 3

الهمزتين من كلمتين ـ 4

الهمزتين من كلمتين ـ 4

الهمزتين من كلمتين ـ 5

الهمزتين من كلمتين ـ 5

الهمزتين من كلمتين ـ 6

الهمزتين من كلمتين ـ 6

الهمزتين من كلمتين ـ 7

الهمزتين من كلمتين ـ 7

الهمزتين من كلمتين ـ 8

الهمزتين من كلمتين ـ 8

الهمزتين من كلمتين ـ 9

الهمزتين من كلمتين ـ 9

الهمزتين من كلمتين ـ 10

الهمزتين من كلمتين ـ 10

الهمزتين من كلمتين ـ  11

الهمزتين من كلمتين ـ 11

الهمزتين من كلمتين ـ  12

الهمزتين من كلمتين ـ 12

الهمزتين من كلمتين ـ  13

الهمزتين من كلمتين ـ 13

الهمز المزدوج من كلمة

1. الهمز المزدوج من كلمة :

2- حكم التقاء همزتين قطعيتين متحركتين من كلمة واحدة :

نجد بالقرءان الكريم ثلاثة صور لالتقاء الهمزتين القطعيتين المتحركتين من كلمة وهــي :


الصورة الأولى: همزتين مفتوحتين ءَءَ:

(ءَءَ)

أَأَلد – أَأَمنتم – أَأَنذرتهم

,,, الحكــــم ,,,
1.الإبــــدال
2.التسهـيــل

ورش رحمه الله يحقق الهمزة الأولى والثانية يغيرها، والتغيير يكون بالإبدال أو التسهيل (بين بين) من غير إدخال ألف بين الهمزتين .

ملاحظة: ننتبه إلى مقدار المد مع الإبدال
فإما بالمد طبيعي أو بالمد مشبع نحو:
أألــد ….ءالد … القصر لأن بعدها حرف متحرك (مد طبيعي )
أأنذرتهم ..ءااانذرتهم … الإشباع لأن بعدها حرف ساكن (من قبيل اللازم)

الصورة الثانية:(همزة مفتوحة فمضمومة) ءَءُ :

(ءَءُ) (محصورة في أربعة مواضع)

-أؤنبئكم(آل عمران آية 15 )
- أؤنزل عليه الذكر (ص آية 8 )
-أؤشهدوا(الزخرف آية 19 )
- أؤلقي الذكر عليه (القمرآية 25 )

الحكم: التسهــيــل
تحقيق الهمزة الأولى وتسهيل الثانية بين الهمز والواو المدية من غير إدخال ألف بين الهمزتين .

الصورة الثالثة: (همزة مفتوحة فمكسورة) ءَءِ :

(ءَءِ) (وردت في 9 ألفاظ في القرآن)
-أإذا – أإله – أإنك – أإنا –أإنكم – أإن لنا لأجرا
- أإن ذكرتم – أئمة –أإفكا

الحكم: التسهــــيـــل

تحقيق الهمزة الأولى وتسهيل الثانية بين الهمز والياء المدية من غير إدخال ألف بين الهمزتين .

ملحوظة: نلاحظ أن الهمزة الأولى دائما مفتوحة وهي همزة استفهام إلا في كلمة “أئمة”، ودائما محققة.
,,, ملاحظات هامة جدا,,,
1. لورش في كلمة أرأيت ـ أرأيتكم ـ أرأيتم ونحوها :
التسهيل في الهمزة الثانية وله فيها أيضا الإبدال مع المد .
يتعين لورش الوقف بالتسهيل فقط في :
- أأنت
- أرأيت
ويمتنع الإبدال لئلا يجتمع ثلاث سواكن متتالية
ءانْتْ
أرايْتْ

2. إذا اجتمع ثلاث همزات في كلمة واحدة تعين لورش التسهيل فقط في الهمزة الثانية مع القصر والتوسط والإشباع ، وامتنع الإبدال لئلا يلتبس الاستفهام بالخبر وذلك في :
ءءامنتم … ء.امنتم أصل الكلمة ءَءَءْمنتم ( بالأعراف وطه والشعراء )
ءءالهتنا ء.الهتنا أصل الكلمة ءَءَءْلهتنا (بالزخرف)
وهو في الكلمتان بدل مغير بالتسهيل
النقطة بين الهمزة وحرف المد تدل على التسهيل

3. لفظ أئمة
وردت بخمس مواضع في القرآن الكريم وهي:
- سورة التوبة آية 12
- سورة الأنبئاء آية 73
- سورة القصص آية 5 و 41
- سورة السجدة آية 24
قرأه ورش بالتسهيل فقط أما إبداله ياءا فهو مذهب النحويين .

الهمز المزدوج

الهمز المزدوج

1 – مقدمة و تعريــــــف :
الهمز المزدوج هو الهمز الملاصق لمثله ويكون من كلمة ومن كلمتين.
,, أمثلة,,
من كلمة: ءَأَتخذ – أَءُشهدوا – أَءِله
من كلمتين: شاءَ أَنشره – أولياءُ أُوْلئك – في السماءِ إِله

*مذهب ورش في الهمز المزدوج:
مذهب ورش في التقاء الهمزتين أنه يحقق الأولى دائما ويغير الثانية.
ويختلف حكم قراءة الهمزة الثانية حسب حركة الهمزة من فتح وضم وكسر.
ولورش رحمه الله ثلاثة أحكام في الهمز المزدوج وهي:
1-حكم الإبدال
2-حكم التسهيل (بين بين)
3-حكم الحذف.

2 ـ الهمز المفرد المتحرك

2- الهمــــز المفرد المتحرك

تعريــــــف :

الهمز المفرد المتحرك هو الهمزة الوحيـدة المتحركة في الكلمة

نحو:
المُـــؤَلفة – مُــــؤَجلا – مـُـــؤَذن – سأ َل – النسيءُ

2 – القاعدة الأصولية:

يبدل ورش -رحمه الله- كل همز مفرد مفتوح وقع بعد ضم واوا مفتوحة شرط أن يكون فاء الكلمة .

إذن الهمزة الواقعة فاء للكلمة و أتت مفتوحة و كان قبلها ضم أبدلها ورش واوا نحو :

لاتُـؤاخذنا == لا تـفاعـلنا فــعـل = ءاخذ….بعد الإبدال ( لا تـواخذنا )

مــؤَذن== مفعـل …. فــعـــل = أذّن………..بعد الإبدال……….. ( مـوذن )

المُــؤَلفة == المـفعـلة …. فــعـــل = ألــِـــف………..بعد الإبدال…. ( المـولفة )


3 – الاستـــثـــنــاء :

- في كلمتي: لِئلا و لِأهب الهمزة ليست فاء الكلمة و مع هذا فقد أبدلها ورش ياءا من جنس حركة الكسرة قبلها. وتقرأ : ليلا- ليهب.
لـئلا ………..بعد الإبدال……….. ليلا
لـأهب ………..بعد الإبدال……… لـيهب


- في كلمتي : منسَأته و سَأ ل الهمزة تبدل رغم عدم توفر شروط الإبدال. فتصبح منساته – سال.
منسَـأته == مفعـلته………..الهمزة ليست فاء للكلمة وغير مسبوقة بضم ومع ذلك تبدل………..بعد الإبدال……….. ( منساته )
سَأل == فعل ………..الهمزة ليست فاء للكلمة وغير مسبوقة بضم ومع ذلك تبدل………..بعد الإبدال……….. ( سال )


- في كلمة النسىءُ من قوله تعالى : ” إنما النسيء زيادة في الكفر “ مستثناة لورش من تحقيق الهمز المتحرك الواقع لاما للكلمة, والكلمة أصلها النسيء , تبدل الهمزة ياءا فتدغم الياء الأولى في الثانية فتصير النسيّ بياء مشددة.

- في كلمة أرأيت وما يتصرف عنها أرأيتم – أرأيتكم الهمزة تبدل رغم عدم توفر الشروط
أرأيت ………..بعد الإبدال……….. ( أرايت )
كما لورش فيها التسهيل أيضا
مع مراعاة عدم الإتيان بوجه الإبدال حال الوقف حتى لايجتمع فيها 3 سواكن
أرايْـتْ ….. السواكن الثلاثة وقفا
- تنبيه:
في مثل الكلمات التالية : فؤاد و سؤال ,الهمزة لا تبدل مع أنها مسبوقة بضم
لأنها وقعت عين الكلمة فهي محققة فلا بد من الانتباه إلى فائية الكلمة في هذا الباب.

تابع

Get every new post delivered to your Inbox.

Join 161 other followers